تقرير التحليل الفني

تقرير التحليل الفني لجلسة 4 نوفمبر 2020

تقرير التحليل الفني يقدمه أحمد منير رئيس قسم البحوث بمؤسسة اية بي سي بورصة

أنهى المؤشر الرئيسى تعاملات الجلسة الماضية مرتفعا بعد معاودة اختبارمنطقة دعم 10400 وتحديدا 10426 ثم عاود الإرتداد مرة اخرى لينهى التعاملات عند أعلى نقطة متأثرا بشكل كبير بأداء التجارى الدولى صاحب الوزن النسبى الأكبر داخل السوق مع اختلاف أداء العديد من الأسهم وخصوصا القيادية والتى تعادل البعض منها وآخر أغلق على ارتفاع بسيط وآخر أغلق على انخفاض لينهى المؤشر الرئيسى التعاملات عند 10512 مقتربا بشكل كبير من نقطة المقاومة المحددة بالتحليل السابق عند 10515 مرتفعا بمقدار 82.82 نقطة وبنسبة 0.79% مصحوبا بحجم تداول متدنى بلغ 360.296.304 مليون

أما بالنسبة لقائد السوق التجارى الدولى فقد كان أداء السهم أكثر إيجابية عن الفترة الماضية من حيث ظهور قوى شرائية أو من خلال محاولة اختراق المنطقة العرضية التى يتحرك بها أسفل الجاب السعرى حيث واجه السهم أولى نقاط المقاومة عند 63 جنيه والتى ظهرت بها بعض عمليات جنى الأرباح ولكن بشكل مقبول لينهى التعاملات مرتفعا بنسبة 1.13% ليغلق عند 62.70 وتزامن ذلك مع ظهور بعض المؤشرات الأيجابية للسهم والتى تفيد باستكمال الحركة الصاعدة له ولكن سوف تكون مقاومة 63 نقطة هامة أمام السهم والتى بتأكيد أختراقها سوف تزداد الإيجابية وهذا ما سوف نتابعه بجلسة اليوم وبخصوص نقاط الدعم فسوف تكون أولى النقاط عند 62.30 وسوف تكون نقطة إيقاف الخسائر عند 61.90

وقد تصدر الصفقات سهم الألومنيوم العربية بينما تصدر التداولات قطاع العقارات وعلى صعيد تحركات المؤسسات فقد إتجهت جميعا بمختلف فئاتها إلى البيع حيث كان النصيب الأكبر من العمليات البيعية للمؤسسات المصرية بعد منتصف الجلسة ثم إنضم لها كل من المؤسسات العربية و الأجنبية أما بخصوص تحركات الأفراد فقد إتجهت الأفراد المصريين إلى الشراء بوتيرة قوية فى النصف الثانى من الجلسة بينما إتجه الأفراد العرب إلى الشراء فى الساعة الأخيرة وبخصوص الأفراد الأجانب فقد إتجهوا للبيع على مدار الجلسة

وبالعودة إلى الرؤية الفنية فمن المتوقع أن يستمر المؤشر فى الحركة الصاعدة مع بداية الجلسة لمواجهة أولى نقاط المقاومة عند 10540 ثم النقطة الأهم عند 10580 وهى نقطة المقاومة الحقيقية أمام المؤشر من حيث القدرة على تأكيد اختراقها من عدمه لإثبات مدى إيجابية السوق مرة أخرى ولذا فلابد من التعامل مع السوق فى الوقت الحالى بشكل حذر نظراً لقوة الذبذبة الحالية وعلى الرغم من ظهور بعض الإيجابية على المدى القصير بشكل ضعيف إلا أن مازالت السلبية متواجدة على المدى المتوسط وسوف تكون أولى نقاط الدعم عند 10470 وسوف تكون نقطة إيقاف الخسائر عند 10426

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.