محمد شاكر وزير الكهرباء

1,6 مليار جنيه لتطوير شبكات توزيع الكهرباء بقنا منذ 2014 وحتى الآن

إستمراراً للمتابعة الدورية التى يقوم بها الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة لخطط التطوير بشركات الكهرباء ومن بينها شركات التوزيع التسع على مستوى الجمهورية ، وفى إطارالإهتمام الذى توليه الدولة لرفع مستوى الخدمة المقدمة لجمهور المشتركين على كافة أنحاء الجمهورية.

وأوضح الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة جهود وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بشركاتها المختلفة لرفع كفاءة الشبكة الكهربائية وتحسين مستوى الأداء وذلك لضمان إستقرار وإستمرار التغذية الكهربائية طبقاً لمعايير الجودة وتقليل فترات إنقطاع التيار ولمواجهة الزيادة المستمرة فى استهلاك الطاقة الكهربائية والأحمال المتوقعة فى أنماط الاستهلاك، وذلك مع إتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وفى نطاق قطاع قنا التابع لشركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء والذى يبلغ عدد المشتركين به حوالى (901 ألف) مشترك تم خلال الفترة من يوليو 2014 حتى يونيو 2020 تنفيذ أعمال توسع وإحلال لرفع كفاءة الشبكة الكهربائية بالمحافظة وتحسين الخدمة للمشتركين من خلال تنفيذ عدة خطط (خطة طموحة – خطة ذاتية – إحلال هوائيات) بالإضافة لمشروعات منفذة للغير ليبلغ إجمالي ما تم تطويره وتنفيذه بالشبكة الكهربية خلال الفترة من يوليو 2014 حتى يونية 2020 مبلغ 1,6 مليار جنيه بالتفاصيل التالية:

-تم الانتهاء من تنفيذ الخطة الطموحة بقطاع كهرباء قنا والممولة بقرض من الـــــــــــــدولة لتطويـــــــــــــــــــــر الشـبـكات خــــلال الفترة من يوليو 2017 حتى يونية 2020 بتكلفة وقدرها 615 مليون جنيه.

-تم تنفيذ الخطة الذاتية خــــلال الفترة من يوليو 2014 حتى يونية 2020 قيمة تبلغ حوالى 177 مليون جنيه.

وحول خطة إحلال الهوائيات إلي كابلات أرضية فقد تم إحلال الهوائيات الجهد المتوسط بكابلات أرضية خــــلال الفترة من يوليو 2017 حتى يونية 2020م بعدد 78 عملية بإجمالي اطوال كابلات 39.861 كم بلغ قيمة 42 مليون جنيه.

وحول المشروعات (المنفذة للغير) قامت الشركة بدراسة وتنفيذ المشروعات المطلوبة للغير للبنية التحتية لمرفق الكهرباء بالمدن الجديدة التابعة لهيئة المجتمعات العمرانية، وتغذية المشروعات القومية لمياه الشرب والصرف الصحي والمصانع والمدارس والري ….. الخ، والتي تسهم في تنمية المجتمع وتحقيق حياه أفضل للمواطن بتكلفة بلغت حوالى 766 مليون جنيه.

وفي إطار تنفيذ توجيهات فخامة السيد رئيس الجمهورية وتعليمات السيد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة لتنفيذ مشروعات مبادرة “حياة كريمة” والتي تهدف لرفع كفاءة التغذية الكهربائية للقرى الأكثر إحتياجا لعدد (12) قرية فقد تم الإنتهاء من المرحلة الأولى وسيتم الانتهاء من تنفيذ باقي المراحل بانتهاء العام المالي 2023/2024.

وارتفعت مكونات الشبكة خلال الفترة من يوليو 2014 حتى يونية 2020 بالكميات الآتية:

موزعات الجهد المتوسط من 25 موزع لتصبح 41 بنسبة زيادة 64%

خطوط هوائية جهد متوسط من 3176 كم لتصبح 3358 بنسبة زيادة 6%

كابلات جـهد مـتـوســـط من 1755 كم لتصبح 2703 بنسبة زيادة 54%

مـحولات توزيـع من 5887 محول لتصبح 6891 محول بنسبة زيادة 17%

وسعات محولات من 1291 م.ف.أ. لتصبح 1699 م.ف.أ. بنسبة زيادة 32%

خطوط هوائية جهد منخفض من 7558 كم لتصبح 7985 بنسبة زيادة 7%

كابلات جهد منـخفض من 400 كم لتصبح 700بنسبة زيادة 75%

وسعياً لتحقيق رضاء السادة العملاء فقد تم تطوير الخدمات المقدمة لضمان استمرارية التغذية بأعلى جودة مع تقليل عدد وفترات الأعطال .

وفيما يتعلق بالتطوير في مجال خدمة العملاء:

تم الإلتزام ببرنامج القراءة الموحد وربطه مع مركز الإصدار لتحقيق مبدأ الشفافية وضمانة كافة حقوق المواطن لمراقبة إستهلاكه والقضاء تماماً على الشكوى من عشوائية القراءة.

-تم الانتهاء من تطوير مدني لعدد (10) وتطوير نظم وبرامج لعدد (11) مركز خدمة عملاء من أجمالي عدد (12) مركز.

-تم تجهيز جميع مراكز خدمة العملاء بأحدث الاجهزة وربطها مع مركز الإصدار والمنصة الاليكترونية.

وتسعى الشركة جاهدة لتحقيق رضا العميل من خلال فتح منصات الكترونية متعددة لبحث شكاوى المواطنين واستفساراتهم والرد عليها، توفير منافذ سداد الكترونية متنوعة لتسهيل السداد للمواطنين.

وسعياً إلى رفع كفاءة الشبكة وتحسين أدائها تم التنفيذ طبقاً لأحدث المواصفات الفنية وبعد إجراء الدراسات الفنية اللازمة ومراعاة الأحمال الحالية، مما ينعكس على تقليل معدلات الأعطال وأزمنة الفصل وكذلك تحسين مستوى كل من إستمرارية التغذية والجهود لدى المشتركين حيث تم تنفيذ الآتي:

إنشاء موزعات جديدة في مراكز الأحمال وتدعيمها بمغذيات دخول جديدة لإزالة الاختناقات وتأمين التغذية.

إنشاء مغذيات خروج جديدة لتحقيق التغذية الحلقية بدلاً من الإشعاعية لتأمين التغذية وموازنة الأحمال.

إحلال الكابلات والموصلات القديمة والمتهالكة لبعض المغذيات على الجهد المتوسط بزيادة مساحة مقاطعها لاستيعاب الأحمال القائمة وتحسين مستويات جهود التغذية.

تدعيم الشبكة بمحولات جديدة لخلق مصادر تغذية جديدة وتخفيف الأحمال عن المحولات القائمة.

تنفيذ سلاسل محولات بقدرات أعلى للمحولات لتحقيق نسب التحميل الاقتصادي.

إنشاء مغذيات خروج جديدة وتقسيم السورتيهات القائمة على الجهد المنخفض لتحسين جهود التغذية وإزالة الاختناقات.

وأكد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة على الإهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء برفع مستوى الخدمة والشبكة الكهربائية، وشدد علي أهمية استقرار التغذية الكهربائية وإصلاح كل الأعطال الطارئة في جميع المناطق.

وأكد على ضرورة الإهتمام برفع مستوى الأداء فى القطاعات والإدارات المختلفة بالشركات، وشدد شاكر أيضاً على الإهتمام بتفعيل كل الآليات الخاصة بدقة القراءات والتأكيد على تفعيل برنامج القراءة الموحد، وتكثيف الجهود فى التفتيش لمواجهة سرقات التيار الكهربائي.

وأكد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة على سرعة تنفيذ خطط التطوير مع الحفاظ على الجودة العالية ورفع مستوى الخدمة والشبكة الكهربائية وشدد على أهمية حل مشكلات المواطنين والوقوف على أسبابها لتفادي تكرارها فى المستقبل، وذلك مع إتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد في إطار الإجراءات العامة التى تقوم بها أجهزة الدولة والحكومة المصرية للحفاظ على سلامة العاملين بما لايؤثر على حسن سير العمل وجودته مع التشديد على الإستخدام الأمثل للموارد المتاحة لتحقيق النمو المستدام.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.