شركات “الانتاج الحربى ” تواصل طرح احتياجات المواطنيين والمؤسسات لمجابهه كورونا

فريق ايه بي سي بورصه

فريق ايه بي سي بورصه

شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية، قلعة صناعية بدأت منذ عام 1949 كأول شركة مصرية متخصصة في إنتاج الكيماويات فى الشرق الأوسط .. 

مطهرات (81 الحربي) ذات جودة عالية، وتُستخدم في تطهير الحمامات والمنازل والحدائق والأماكن العامة ومزارع الدواجن .. 

منذ بداية انتشار جائحة “فيروس كورونا المستجد”، بدأت وزارة الانتاج الحربي بإعداد وتنفيذ خطة وطنية لإنتاج مختلف المنتجات التي يحتاجها المواطنين والمؤسسات لمكافحة الفيروس من مُطهرات ومنظفات وكمامات، وطرحتها في معارض ومنافذ بيع المنتجات المدنية لشركات الإنتاج الحربي والمنتشرة بمختلف محافظات الجمهورية بجودة عالية وأسعار منافسة، وتخصصت شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية “مصنع 81 الحربي” في المطهرات والبويات المقاومة للبكتيريا والكمامات.

وحرصت وزارة الإنتاج الحربي على الاستفادة من فائض الطاقات الإنتاجية بالشركات والوحدات التابعة لها لإنتاج منتجات مدنية بجودة عالية وبأسعار منافسة فى متناول يد الأسرة المصرية، انطلاقاً من رؤيتها لمساندة الدولة فى جميع المجالات الحربية والمدنية.

وتعتبر شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية، قلعة صناعية بدأت نشاطها عام 1949 كأول شركة مصرية متخصصة في إنتاج البويات والكيماويات على مستوى الشرق الأوسط، ، وتستخدم أحدث التكنولوجيات العالمية في الإنتاج والجودة، حيث تشتمل على أحدث المعدات والمعامل وأجهزة رقابة الجودة العالمية، وبشكل أساسي تلبي الشركة احتياجات القوات المسلحة المصرية من خلال منتجاتها، كما تغذي السوق المحلية بعدد من المنتجات المدنية، وتشارك في تنفيذ المشروعات القومية الكبرى التي تنفذها الدولة، بهدف الاستفادة من فائض الطاقات الإنتاجية لها وتقليل الاستيراد وتوفير العملة الأجنبية ودفع عجلة الإنتاج والتنمية بالبلاد إلى الأمام.

وفى إطار حرص وزارة الإنتاج الحربي على صحة المواطن المصري، ومن منطلق إيمانها بدورها للمساهمة في الإجراءات والتدابير الاحترازية التي تتخذها الدولة لمواجهة جائحة كورونا، تقوم شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية “مصنع 81 الحربي” بإنتاج مطهر للأسطح والأرضيات، باسم تجاري هو “إيجي جارد egy guard” بالتعاون مع شركة “لوتس ميدل إيست فارما”، وهذا المطهر عبارة عن محلول مائي يحتوي على مادة فعالة مقاومة للميكروبات والفيروسات مبنية على أملاح الفضة ومحسنات أخرى، متابعًا أنه منتج مصري 100% قائم على تقنية “النانوتكنولوجي” للحماية من الفيروسات والميكروبات، ويوجد في ثلاث تركيزات مختلفة وهي (بلس 800، وبرو 1500، وألترا 2000)، فبالنسبة إلى منتجيّ إيجي جارد (بلس 800، وبرو 1500) فيتم طرحهما في عبوتين سعة (1) لتر و(5) لتر، ويتم استخدامهما مباشرةً على أرضيات المنازل وعلى المفروشات والملابس، أما بالنسبة إلى إيجي جارد ألترا 2000 فيتم تخفيفه بالماء الخالي من الكلور لتحضير المحلول المطهر، ويطرح في عبوة سعة (5) لتر، والتي تكفي لتحضير (2000) لتر من المحلول المطهر، ومنتجات إيجي جارد فعالة لمدة 24 ساعة كما أنها صديقة للبيئة.

كما تنتج الشركة مطهر آخر لتطهير الحمامات والمنازل والحدائق والأماكن العامة ومزارع الدواجن، وذلك تحت اسم “هليوسيف Heliosafe”، ويتم توفيره في ثلاث سعات (4، 10، 20) لتر، حيث يتم استخدامه مباشرةً في الأماكن المراد تطهيرها على أن يتم إخلاء المكان الذي تم تطهيره لمدة تتراوح ما بين (3-4) ساعات بعد التطهير، وهو فعال لمدة (10) أيام، ويبلغ سعر العبوة سعة (4) لتر (30) جنيهًا، والـ(10) لتر سعرها (65) جنيهًا، أما العبوة سعة (20) لتر فيبلغ سعرها (120) جنيهًا.

 ويتم التعاون في إنتاج الكمامات الطبية (الثلاث طبقات) بين الشركات (18، 45، 81، 300، 360) وشركة “IMUT”، والتي يحتاج الأطباء والممرضين إلى إرتدائها خلال عملهم خاصة خلال إجراء العمليات الجراحية، ويتم توفيرها للمواطنين بالمنافذ والمعارض بسعر (4) جنيهات للكمامة ، كما ان أن الطاقة الإنتاجية للمجمع الصناعي من مادة الفورمالدهيد تبلغ (60) طن في اليوم، ومادة الهكسامين تصل (8) طن في اليوم، ومادة اليوريافورمالدهيد يبلغ (40) طن في اليوم”.
والجدير بالذكر ان الشركة حاصلة على العديد من شهادات الجودة منها الأيزو 9001 لعام 2008 في مجال تصنيع مساحيق ومعاجين الألومنيوم والهيكسامين والفورمالدهايد والمنتجات البلاستيكية والمطاطية، وتهتم الشركة بتوفير الأمان الصناعي سواء داخل المنشآت أو للفرد العامل والذي يتم تطبيق مبادئه بدقة وصرامة متناهية علي مدار اليوم لضمان حماية الأفراد من أي حوادث صناعية محتملة، كما تحرص في الفترة الحالية على القيام بالإجراءات الاحترازية لحماية العمال والمهندسين من مخاطر الإصابة بالفيروسات خاصة فيروس كورونا المستجد.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.