خبيرة تقدم نصيحة هامة للمستثمرين

فريدة أحمد

فريدة أحمد

قالت ماجي سليم الخبيرة بأسواق المال أن المؤشرات الرئيسية انهت تداولات اولى جلسات شهر فبراير على تباين، حيث أنهى المؤشر الرئيسي عند مستوى 16407.79 نقطة بتراجع 38.59 نقطة بنسبة هبوط 0.23% بعكس مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة صاحب الأداء الأفضل منهيا عند مستوى 2888.5 نقطة بارتفاع قدره5.2 نقطة، بنسبة صعود 0.18%.

 

 

وأشارت إلى أن ذلك جاء بقيم تداولات أعلى من المتوسط بـ 1.739 مليار جنيه، بأحجام تداول 386 ألف سهم ربح منها 55ورقة، بينما خسرت 79 ورقة، ولم تتغير 63 ورقة ليسجل رأس المال السوقي 1.055.630 مليار جنيه.

 

 

وأوضحت أن تعاملات المصريين والمؤسسات العربية اتجهت نحو اقتناص الفرص الاستثمارية، بينما تراجعت المؤسسات الأجنبية والأفراد العرب نحو الضغط البيعى لحماية مراكز هامشية، وجاء ذلك مع تباين قطاعات السوق خلال تداولات اولى جلسات الشهر.

 

 

وتوقعت أنه مع دخولنا قرب مستويات الدعم الرئيسية، أن تظهر القوى الشرائية ولكن بشكل انتقائي ليدفع بالأسهم الخبرية إلى تحقيق متاجرات متوسطة الحجم فى حين أن أغلب الأسهم التى شهدت حراك نشط خلال الفترة الماضية دخلت فى حركة تصحيحية، ولازالت تحت المراقبة هل استعداد لبناء مراكزشرائية جديدة بها.

 

وتابعت: أن يستمر المؤشر الرئيسى فى الحركة العرضية مابين مستوى الـ 16800 – ثم 17000 وصولا مرة اخرى لـ 17700 نقطة, على أن يكون الدعم عند 16200 – ثم 15800 نقطة، كما أن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة لديه مستوى مقاومة عند الـ 2950 – ثم 3000 على ان يكون الدعم عند 2850 -2800 نقطة.

 

ونصحت المستثمر متوسط وطويل المدى اقتناص المراكز الشرائية بالأسهم الخبرية ذات الحراك النشط، وعلى المضارب السريع استمرار المتاجرات مع تفعيل نقاط إيقاف الخسائر بالأسهم التي تشهد حركة سعرية قوية مع الابتعاد عن عمليات الهامش.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.