البورصات الأوروبية تهبط بالختام مع تفاقم المخاوف بشأن إصابات “كورونا”

فريق ايه بي سي بورصه

فريق ايه بي سي بورصه

سجلت مؤشرات البورصات الأوروبية تراجع في ختام تعاملات اليوم الإثنين، مع تفاقم المخاوف بشأن تطورات إصابات فيروس “كورونا” والقلق حول صفقة البريكست.

وجاء الأداء السلبي للأسهم الأوروبية مع استمرار تزايد الحالات الجديدة المصابة بفروس”كورونا” ليصعد العدد الإجمالي عالمياً 40 مليون شخص.

وعلي صعيد المحادثات التجارية بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة البريطانية تعرضت البورصات الأوروبية إلي ضغوط من حيث شكل العلاقة المستقبلية بعد البريكست، والتي يبدو أنها وصلت إلى طريق مغلق.

وفي نهاية التعاملات، تراجع قطاع الكيماويات بنسبة 0.9 % ليقود خسارة أغلب القطاعات، في حين صعدت أسهم شركات الخدمات المالية بنحو 1%.
وانزلق مؤشر “ستوكس 600” بنسبة 0.3 % أو ما يوازي 1.05 نقطة ليغلق عند 366.4 نقطة.

في حين شهد “داكس” الألماني هبوط بحوالي 0.4% أو يساوي -54.3 نقطة ليصل إلي 12.854 ألف نقطة، كما تراجع المؤشر الفرنسي “كاك” بنسبة 0.2% أو يعادل -8 نقاط ليسجل 4928 نقطة.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.