ياسمين فؤاد: دمج البعد البيئي في التعليم والصناعة

أعربت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة خلال ترأسها للجلسة (٥٣) لمجلس ادارة جهاز شئون البيئة عبر تقنية (الفيديو كونفرانس) عن سعادتها بالخطوات المحرزة في مجال دمج البعد البيئي في التعليم الجامعي وما قبله كبارقة أمل لتحول الجهود الحثيثة في هذا المجال لواقع ملموس، حيث وافق المجلس الأعلى للجامعات على ادراج مجال الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية ضمن موضوعات الحصول على درجة الماجستير ليضيف مجالا جديدا للدراسات البيئية في مصر في ظل التوجه العالمي بشكل عام وتوجه الدولة نحو تحقيق الاستدامة في الموارد للأجيال القادمة.

كما تم بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم تسليم الجزء الأول من مفاهيم البيئة العالمية في موضوعات تغير المناخ التنوع البيولوجي والتصحر لدمجها في المناهج التعليمية للطلاب من المرحلة الابتدائية حتى الثانوية، بالإضافة إلى دمج الأنشطة البيئية ضمن أنشطة الطلاب والتي ستكون تفاعلية في ظل التحول الرقمي للتعليم في مصر وذلك خلال ترأس سيادتها للاجتماع وبمشاركة الدكتورة ايناس ابو طالب الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة واعضاء مجلس ادارة الجهاز.

واستعرضت الوزيرة خلال الاجتماع البروتوكول الذي وقعته وزارة البيئة مع وزارة الصناعة والتجارة منذ أيام قليلة بشأن تيسيير اجراءات منح التراخيص واستيفاء الاشتراطات البيئية بالمنشآت الصناعية، حيث أكدت فؤاد أنه يعد آلية تنسيقية بين جهاز شئون البيئة و هيئة التنمية الصناعية فيما يخص التراخيص والتفتيش على المنشآت الصناعية، خاصة أن وزارة البيئة تمتلك ١٩ فرعا اقليميا ومعامل على مستوى الجمهورية.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.