وزير الخارجية الأمريكي ينتقد الصين مجددًا بسبب تفشى فيروس كورونا

جدد “مايك بومبيو” وزير الخارجية الأمريكي اليوم الأربعاء، انتقاده الحاد للصين بسبب تفشى فيروس كورونا، مضيفاً أن الصين كانت تستطيع إنقاذ حياة مئات الآلاف وتجنيب العالم انكماش اقتصادي إذا اتسمت بقدر أكبر من الشفافية.

وتفادى “بومبيو”  خلال حديثه مع الصحفيين الأسئلة بشأن ما قاله يوم الأحد بأن هناك “عددا كبيرا من الأدلة” على أن فيروس كورونا المستجد خرج من معمل صيني وتصريحات له ولمسؤولين آخرين بأنه من غير المعروف ما إذا كان الفيروس جاء من مختبر أو سوق للحوم أو مكان آخر.

وقال “بومبيو ” أن الصين كانت تسطيع إنقاذ حياة مئات الآلاف بأنحاء العالم، وكان بوسعها أن تجنب العالم الوقوع في مأزق اقتصادي عالمي، كما كان أمامهم الخيار لكن بدلا من ذلك تسترت الصين على التفشي في ووهان.

ويعد انتقاد”بومبيو” أحدث مثال على لوم إدارة الرئيس دونالد ترامب للصين على تعاملها مع فيروس كورونا المستجد، والذي أودى بحياة أكثر من 255 ألف شخص بأنحاء العالم بحسب إحصاء رويترز، ويعتقد منتقدون للإدارة الأمريكية أنها تعمل على تشتيت الانتباه عما يعتبرونها استجابة بطيئة من الولايات المتحدة في التعامل مع المرض.

وكانت تصريحات “بومبيو” يوم الأحد بأن هناك “عددا كبيرا من الأدلة” على أن فيروس كورونا المستجد جاء من معمل صيني بدت متناقضة مع تصريحاته في الأسبوع الماضي وكذلك مع تصريحات أكبر مسؤول عسكري أمريكي يوم الثلاثاء بأنه من غير المعروف حتى الآن مصدر الفيروس.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.