وزيرة التخطيط تتابع موقف المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية

سالي عبدالله

سالي عبدالله

عقدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، اجتماعًا موسعًا لمتابعة الموقف التنفيذي للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية، ومتابعة اّخر الاستعدادات لإقامة احتفالية إعلان المشروعات الفائزة، والمقرر عقدها الخميس ٣ نوفمبر المقبل.

وناقشت هالة السعيد خلال الاجتماع الاستعدادات التي تم تنفيذها تمهيدًا لعقد مؤتمر اعلان المشروعات الفائزة ضمن المبادرة ، والتي من المقرر مشاركتها ضمن مؤتمر الأطراف COP27 والذي تستضيفه مصر في نوفمبر بمدينة شرم الشيخ.

وقالت هالة السعيد إنه يتم تنفيذ المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية بمحافظات جمهورية مصر العربية، كمبادرة رائدة في مجال التنمية المستدامة والذكية والتعامل مع البعد البيئي وآثار التغيرات المناخية، مضيفه ان ذلك يتم من خلال وضع خريطة على مستوى المحافظات للمشروعات الخضراء الذكية وجذب الاستثمارات اللازمة لها، موضحه أن المبادرة تأتي في إطار الجهود الحالية لرئاسة واستضافة مؤتمر الأطراف COP27، وكذلك الجهود الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة في سياق تنفيذ رؤية مصر 2030، وتنفيذ الإستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050.

وشددت هالة السعيد على أهمية توفير الإمدادات اللازمة لخروج المؤتمر في أبهى صورة، وكذا إعداد الترتيبات لمشاركة المبادرة في مؤتمر الأطراف وعرض المشروعات الـ 18 التي تم اختيارها من قِبل لجنة تحكيم المشروعات في الاجتماع الأخير لها، موضحه أن من ضمن أهداف المبادرة تقديم مبادرة غير مسبوقة عالميًا تركز على التنفيذ والتطبيق على أرض الواقع، مع التأكيد على جدية التعامل مع البعد البيئي وتغيرات المناخ في إطار تحقيق أهداف التنمية المستدامة والتحول الرقمي من خلال تقديم مشروعات محققة لتلك الأهداف.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.