“هشام” الأسهم الأمريكية تقفر بفعل تصريحات باول وآمال إيجاد لقاح لكورونا

قال “محمد هشام” محلل أسواق المال فى ايكويتى لـ “إي بي سي بورصة” أن الأسهم الأمريكية تواصل  ارتفاعها منذ جلسة تداول الخميس الماضي، حيث عززت توقعات إعادة فتح الاقتصاد بشكل تدريجي، والآمال بشأن التوصل إلى لقاح لفيروس كورونا، هذا بالإضافة لتعليقات جيروم باول رئيس الاحتياطي الفيدرالي.

وأشار “هشام” إلى ارتفاع مؤشر داوجونز الصناعي فى نهاية تداولات الإثنين بأكثر من 900 نقطة مُسجلًا أعلى مستوياته على مدار 4 أسابيع، كما ارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بأكثر من 3% ليُسجل أعلى مستوياته على مدار 10 أسابيع، كذلك ارتفع مؤشر ناسداك بنسبة 2%.

وأوضح أن بدء عدد من الولايات بتخفيف إجراءات الحجر المنزلي، والسماح لبعض الشركات استئناف أعمالها بشكل تدريجي، ساعد أسواق الأسهم على التعافي مرة أخرى حيث ستعود الحياة لطبيعتها وبالتالي عودة النشاط الاقتصادي.

كما لفت إلى إعلان شركة مودرنا عن نتائج إيجابية بشأن تجربة عقار خاص لفيروس كورونا، وهو ما رفع آمال الأسواق أكثر. وكانت لتصريحات باول تأثير هي الأخرى، حيث أشار إلى أنه لا يوجد حد لما يُمكن القيام به لمساعدة الاقتصاد.

وأثار تفشي فيروس كورونا موجة غير مسبوقة من فقدان الوظائف وانخفاض النشاط الاقتصادي، حيث فقد الاقتصاد الأمريكي أكثر من 20.5 مليون وظيفة الشهر الماضي.

وأخيراً قال “هشام” أنه في ظل السياسات التوسعية التي تسلكها البنوك المركزية حول العالم، وخاصة الفيدرالي الأمريكي  من المتوقع أن نرى المزيد من برامج التحفيز سواء من البنوك المركزية أو الحكومات، ولكن هذه المساعدات لن تُجدي نفعًا إذا لم تعد الاقتصادات لطبيعتها وهو ما سيحدث إما بإعادة فتح الاقتصاد أو التوصل لعقار يُعالج الفيروس.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.