“نيويورك” تدرس تسريح 22 ألف موظف بسبب كورونا

أعلن “بيل دي بلاسيو”عمدة “نيويورك” أن المدينة تدرس خفض 22 ألف موظف، لتوفير نفقات بقيمة مليار دولار بعد خسائر الإيرادات المرتبطة بعمليات الإغلاق المتعلقة بالوباء.

وقال “دي بلاسيو” في مؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء، إن المدينة قد تضطر إلى الاستغناء عن آلاف العمال أو منح أجازات إذا لم تحصل على مساعدة مالية من الدولة لاقتراض 7 مليارات دولار.

وتوقع “دي بلاسيو” خسارة قدرها 9 مليارات دولار في عائدات الضرائب خلال العامين المقبلين بسبب الوباء.

وأضاف عمدة “نيويورك” أنه يجب تخفيض الموازنة إلى حوالي 87 مليار دولار بعد أن كانت 95 مليار دولار قبل تفشي الوباء.

وكانت “نيويورك” من أكثر المناطق تضرراً جراء تفشي كورونا في الولايات المتحدة، كما يثير ارتفاع الإصابات في بعض الولايات مجدداً القلق من موجة جديدة بعد البدء في استئناف الاقتصاد.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.