نيفين جامع: جهاز تنمية المشروعات يعمل على فتح الأسواق العالمية أمام المنتجات التراثية 

سالي عبدالله

سالي عبدالله

أكدت الأستاذة نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات على سعى الجهاز لفتح الأسواق العالمية أمام المنتجات التراثية المصرية الفريدة والمتميزة لما تتمتع به من سمعة عالمية وقدرة تنافسية جيدة وذلك تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بدعم قطاع الحرف اليدوية و التراثية والتي تمثلت في رعايته الكريمة لمعرض تراثنا على مدار أربع أعوام متتالية وذلك نظرا لأهمية هذه المشروعات في تأصيل الهوية المصرية و تقديم منتج متميز مطلوب عالميا بالاضافة الي قدرته علي توفير مئات الآلاف من فرص العمل خاصة للشباب والمرأة في الصعيد والمحافظات الحدودية.

 

وأضافت جامع أن الجهاز يعمل على التنسيق بشكل مستمر مع المؤسسات الدولية للنهوض بهذا القطاع وتطويره لتتفق المنتجات اليدوية التراثية مع متطلبات الأسواق العالمية ولمساعدة أصحاب المشروعات على اتباع طرق تسويق حديثة تمكنهم من المنافسة في الأسواق الخارجية.

 

جاءت تصريحات جامع خلال توقيعها لمذكرة تفاهم مع المهندس هاني سنبل الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة ورئيس مجلس إدارة برنامج الافتياس ٢، لتنفيذ برنامج تأهيل وتدريب عدد يصل إلى 50 سيدة للتصدير في مجالات الحرف اليدوية والتراثية، حيث جرى التوقيع بحضور الدكتورة هالة السعيد وزير التخطيط والتنمية الاقتصادية وعدد من ممثلي الوزارات والهيئات المعنية.

 

وأشارت جامع إلى أن الجهاز يتعاون مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة بهدف تنفيذ برامج لدعم وتمكين المرأة المصرية اقتصاديا واجتماعيا فضلاً عن دعم صادرات مشروعات المرأة الحرفية والتراثية ، حيث اتفق كل من المؤسسة الدولية الاسلامية لتمويل التجارة، وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر وبالتنسيق مع وزارة التخطيط والتنمية الإقتصادية، على تنفيذ برنامج لتأهيل وتدريب عدد يصل الى 50 سيدة للتصدير في مجالات الحرف اليدوية والتراثية، يتم اختيارهن من أبرز العارضات والمشاركات بالنسخ السابقة من معرض تراثنا للمنتجات التراثية وكذا المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر القائمة والمملوكة للسيدات.

 

وأوضحت جامع أنه سيتم تقديم تدريب متكامل للسيدات يشتمل على (آليات التصدير – التسويق الالكترونى – مهارات التفاوض -المواصفات والجودة) وإنشاء علامة تجارية للعميلات، وتوفيق أوضاع المشروعات المشاركة بالمبادرة وتيسير إدماجها بالقطاع الرسمي، فضلا عن إتاحة التمويل اللازم للمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر القائمة والمملوكة من السيدات بهدف التصدير.

 

وقد قامت المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة بتكريم جهاز تنمية المشروعات للجهود المبذولة في دعم قطاع المشروعات الصغيرة وتسلم درع التكريم الدكتور رأفت عباس رئيس القطاع المركزى للخدمات غير المالية بالجهاز.

 

وجدير بالذكر أنه تم تنظيم معرض مصغر على هامش فعالية توقيع الاتفاقية بمشاركة عدد من العارضات اللاتي حظين بفرصة المشاركة في معرض تراثنا ٢٠٢٢ في نسخته الرابعة، حيث لاقت منتجات العارضات إعجاب الحضور.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.