محمد جاب الله: ثلاث قطاعات مستفيدة من أزمة كورونا العالمية

مقال : محمد جاب الله خبير ومحلل أسواق المال

أتوقع تراجع ملحوظ بنتائج أعمال الشركات التي تصدر بعد العيد وانخفاض فى أرباح أغلب القطاعات باستثناء قطاعات  مثل قطاع الأغذية والمشروبات، وذلك لزيادة الاستهلاك نتيجة وجود شهر رمضان المعظم.

والإجازات الإجبارية ونظام العمل من المنزل يزيد الاستهلاك، فضلًا عن طبيعة الشعب المصري يفضل تخزين المواد الغذائية خاصة فى ظل حالات التوتر والكوارث، وكل هذا بسبب فيروس كورونا.

وقطاع النقل البحرى أيضًا يشهد انتعاشة؛ لأنه بتوقف جميع وسائل النقل يتبقى فقط النقل البحرى هو الذى يعمل فى ظل ظروف الكورونا.

ويضاف إلى تلك القطاعات قطاع العقارات والقطاعات التكميلية له مثل الأسمنت والحديد؛ لأن من عادات الشعب المصري تخزين أموالهم فى عقارات وأراضي في تلك الحالات الضبابية في المشهد الاقتصادي، وخاصه بعد التخفيض الحاد فى أسعار الفائدة، إضافة إلى أن تخفيض أسعار الفائدة ينصب أساسًا فى مصلحة قطاع العقارات لانخفاض تكلفته.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.