ما هو الاستثمار الأفضل خلال عام 2023؟

فريدة أحمد

فريدة أحمد

أجمع خبراء أسواق المال على أن الاستثمار في البورصة هو الأفضل خلال عام 2023 في ظل زيادة معدلات التضخم، مشيرين إلى أن تحرير سعر الصرف ساهم في عودة بريق البورصة وجذب شريحة كبيرة من المستثمرين إليها.

 

راندا حامد: عودة المستثمرين الأجانب مرهون باستقرار سعر الصرف 

وفي هذا الصدد كشفت راندا حامد، العضو المنتدب لشركة عكاظ لتكوين وإدارة محافظ الأوراق المالية، عن أنه مع تحرير سعر العملة تستفيد بعض الشركات التى لها إيرادات بالدولار سواءا كان من التصدير أو من انشطتها مثل شركات أبوقير . موبكو ، كيما، حديد عز ،عز الدخيله، مصر الالومنيوم، سيدي كرير القابضه الكويتيه بالجنيه، اسكندريه لتداول الحاويات، النساجون ،سويدي، راية، الجوهرة.

وأشارت إلى أن دخول الأجانب مرة أخرى للسوق مرتبط باستقرار سعر العملة حتى يتثنى لهم تقييم استثماراتهم و لكن مع انخفاض قيمة العملة تظهر أيضا جاذبية الأصول المصرية ومنها الأسهم القيادية ولذلك نشهد في هذه الفترة الكثير من الاستحواذات.

 

وانتقلت العضو المنتدب في حديثها إلى تأثير إصدار شهادات إدخارية بعائد 25% على البورصة قائلة: “أنه مع الإعلان الأسبوع الماضي عن طرح شهادات ذات عائد 25% انخفضت الأسهم لفترة قصيرة ولكن سرعان ما تحركت وعاودت الارتفاع الكبير بعد الإعلان عن تحرير آخر للعمله وهو ما يتبعه في كل مرة ارتفاع كبير في أسعار الأسهم المقيدة نظرا لجاذبيتها وكونها إحدى الأوعية الاستثمارية الأنسب للتحوط من التضخم”.

وكشفت عن أن الاستثمار الأنسب لأي عميل يعتمد على عدة عوامل منها الفترة الزمنية للاستثمار وهل هو استثمار طويل أو قصير المدى وكذلك مدى تقبل العميل للمخاطر وظروفه الاجتماعية.

 

وأكدت على أنه من الأفضل تنويع الاستثمار حيث أن الاستثمار في العائد الثابت مضمون لمن يحتاج فوائد دورية أما بالنسبة للأسهم فهى عادة مع تحرير سعر العمله ترتفع بوتيرة أعلى من كثير من الأوعية الاخرى ويمكن تنويع المحفظة الاستثمارية في الأسهم لتخفيض المخاطر و لتناسب ظروف كل عميل.

 

وترى أن أفضل استثمار في الوقت الحالي محفظة متوازنة مابين الأسهم (موزعة على أسهم في مختلف القطاعات) والعائد الثابت لتلبية أي احتياج للسيولة.

محمود ياسين: البورصة هى أفضل استثمار خلال هذا العام 

وبدوره ذكر محمد ياسين الباحث الاقتصادي والخبير بأسواق المال، أن الارتفاع الكبير للبورصة المصرية أعاد تسليط الأضواء وأعاد بريق الأسهم المصرية لتعاود موجة ارتفاعات كبيرة في ظل الوضع الاقتصادي الراهن من إعلان بنكي الأهلي المصري وبنك مصر عن شهادات بعائد 25% جعل المستثمر في حيرة من أمره لامتصاص الآثار التضخمية بين شهادات البنوك أو الاستثمار بالبورصة المصرية.

 

وكشف عن أن الاستثمار بالبورصة يعتبر هو الأفضل خلال العام 2023 لسببين، أولهما أن أسعار الأسهم مازالت جاذبة جداً لرخص سعرها مقارنة بسعر الدولار، والسبب الثاني ارتفاع نسبة التضخم لتمتص أي عوائد استثمارية، وعليه فالأرجح هو ضخ السيولة بالأسهم ذات الأصول القيمة والتي تحقق ارباح عالية.

ولفت ياسين إلى أن أكثر الأسهم استفادة من انخفاض الجنية مقابل الدولار هى ابو قير للأسمدة – موبكو – سيدي كرير للبتروكيماويات – مصر لصناعة الكيماويات – الدلتا للسكر – الاسكندرية لتداول الحاويات – القناة للتوكيلات الملاحية.

وتوقع أن الاستثمارات الاجنبية لن تعود إلى السوق المصري إلا عند استقرار الوضع المصرفي للدولار ليكون هناك سعر موحد للدولار.

 

وأوضح أن إصدار الشهادات البنكية ذات العائد 25% محاولة جادة من الدولة وأحد أدواتها لاحتواء التضخم المرتفع والذي يؤثر بالسلب علي معظم القطاعات.

 

وأكد على أن الاستثمار الأمثل يكون بتنويع الاستثمارات وعلى الترتيب (الأسهم – الذهب – القنوات المصرفية الرسمية)، لافتا إلى ضرورة أن تكون المعاملات مع كيانات قانونية وقنوات رسمية كالبنوك وشركات الأوراق المالية المرخصة حرصاً على أموال الأفراد.

 

مصطفى نور الدين: البورصة تستهدف مستويات عالية خلال 2023

ومن جانبه أكد مصطفى نور الدين الخبير بأسواق المال على أن السوق مستفيد من تحريك سعر الصرف لجذب شريحة جديدة من كل الفئات مؤسسات صناديق أجانب عرب أفراد.

ولفت نور الدين، إلى أن إعادة تقييم الأصول المالية ستجعل السوق يقيم نفسه باستمرار خلال الفترة المقبلة كما حدث في الربع الأخير من العام الماضي، وخاصة الأسهم صاحبة الدخل الدولاري والتصدير وصاحبة النمو المرتفع والأرباح العالية منها البنوك والبتروكيماويات.

وكشف عن أن وجود شهادات إدخارية ذات عائد مرتفع لا يمثل عائق أمام مستثمري البورصه فأرباح السوق العام الماضي تؤكد أنه من السهل عمل أرباح أضعاف البنوك من سوق الأوراق المالية.

وذكر أننا الآن في منتصف الطريق ونستهدف مستويات عالية خلال عام 2023، متوقعا أن تتجاوز أحجام التداول خمسة مليار خاصة بعد جذب شريحه لمؤشر الذهب الذي قد يكون معبر حقيقي عن الأسعار واستقطاب شريحه جديدة من المستثمرين.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.