قادة السيارات الأوروبيون يتوقعون خسائر تبلغ 110 مليار يورو خلال 5 سنوات

طلب قادة صناعة السيارات الأوروبيون، وهم كلاً من الإتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة لضرورة التوصل إلى اتفاقية تجارة حرة مناسبة للجانبين؛ وذلك لإنقاذ القطاع من خسائر متوقعة تبلغ 110 مليار يورو خلال خمس سنوات قادمة.

وقد يتحملها القطاع في حال عدم التوصل لأي اتفاق يتم بموجبه تحرير التجارة بين الجانبين، وأيضا لضمان عدم تفعيل الرسوم الجمركية على السيارات.

وطبقاً لتقرير نشرته المنظمة العالمية لمصنعي السيارات في وقت سابق؛ تأتي هذه الدعوة قبل حوالي 15 أسبوعًا فقط من إنتهاء الفترة الإنتقالية لخروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي؛ وهذا يعني أنه بنهاية العام الجاري.

وستنجم خسائر يحذر قطاع السيارات من مخاطر تحملها، وتنتج عن الفرص التجارية التي المحتمل فقدانها خلال الخمس سنوات القادمة، بالإضافة إلى فقدان الوظائف في القطاع الذي يتيح حوالي 14.6 مليون وظيفة، وهذه تمثل واحدة من كل 15 وظيفة في الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.