صندوق النقد: تجميد الديون لبعض الدول الفقيرة قد لا يكون كافيًا

قالت “كريستينا جورجيفا” مديرة صندوق النقد الدولي في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء، إن  بعض دول العالم الفقيرة والأسواق الناشئة التي اتبعت سياسات ديون حكيمة ومستدامة تتغلب على أزمة كورونا بشكل أفضل من غيرها.

وأضافت”جورجيفا” قد تحتاج هذه الدول إلى إعادة هيكلة ديونها في المستقبل، مضيفة أن مجرد تجميد مدفوعات الديون قد لا يكفي، لكن من المرجح أن يحتاج عدداً صغيراً من البلدان التي تتحمل أعباء ديون عالية إلى المساعدة في المستقبل.

وقالت “جورجيفا” إن صندوق النقد صرف حوالي 260 مليار دولار من تريليون دولار من قدراته للإقراض في هذه المرحلة، مع توفير تمويل طارئ حتى الآن لـ 63 دولة من أصل 189 دولة طلبت المساعدة منذ أوائل مارس الماضى.

وفي وقت سابق من اليوم، أكد وزراء مالية دول مجموعة السبع على التزامهم بتخفيف أعباء الديون الثنائية للدول الأكثر فقراً حتى نهاية العام، وربما لفترة أطول للتقليل من تداعيات فيروس كورونا.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.