رئيس الوزراء: المؤتمر الاقتصادي يمثل منصة لتبادل وجهات النظر لصياغة خارطة طريق محددة

استهل الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع الحكومة اليوم برئاسته، بالإشارة إلى تشريف الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، لحفل تخريج دفعة جديدة من كلية الشرطة، متوجهاً بالتهنئة بهذه المناسبة إلى السيد/ محمود توفيق، وزير الداخلية، وضباط الشرطة الجدد، متمنياً لهم التوفيق وهم يتحملون المسئولية، ضمن إطار المنظومة الشرطية، من أجل الحفاظ على أمن وأمان الوطن والمواطنين، بالمشاركة مع أشقائهم من رجال القوات المسلحة.

 

كما تطرق رئيس الوزراء إلى افتتاح الدورة الرابعة من معرض “تراثنا” للحرف اليدوية والتراثية، والذى يضم منتجات متميزة، مؤكداً أن انتظام هذا الحدث خلال الفترة الأخيرة يعكس اهتمام الدولة المصرية بالنهوض بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، لاسيما التي تسهم في إحياء الحرف التراثية والمنتجات اليدوية وتحافظ على تراثنا العريق، وذلك بالنظر لدور تلك المشروعات في دفع وتنمية عجلة الإنتاج في مختلف القطاعات، وتوفير المزيد من فرص العمل.

 

وشهد الاجتماع استعراض جانب من الاستعدادات التي تتم لعقد المؤتمر الاقتصادي، المقرر أن يقام في الفترة من 23 إلى 25 أكتوبر الجاري، حيث أوضح رئيس الوزراء أنه يتم في إطار الإعداد للمؤتمر إجراء عدد من اللقاءات مع المستثمرين في عدة قطاعات بحضور الوزراء المعنيين للاستماع إلى المقترحات التي تدعم خطط الدولة نحو النهوض بالاقتصاد، ومواجهة التحديات.

 

وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن المؤتمر الاقتصادي سيمثلُ منصة لتبادل وجهات النظر بين الحكومة والخبراء والمشاركين في جلسات المؤتمر، بهدف صياغة خارطة طريق محددة للتحرك فيما يخص مستقبل الاقتصاد المصرى.

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.