دعاء زيدان: الاتصالات أكثر القطاعات استفادة من آزمة كورونا

كثرت التكهنات حول الرابحين والخاسرين جراء تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19) المستجد، وانتشاره حول العالم بسرعة كبيرة، ما أظهر مستويات وعي عالية بخطورته وكيفية التصدي له على المستوى الشخصي، لكن بالمقابل كشف عن أزمة في كيفية التعامل مع تداعياته المباشرة على صعيد العلاج والحلول الكفيلة لوقف انتشاره.

ويتصدر قطاع الرعاية الصحية جميع مؤشرات الطلب الحقيقي، يليه قطاع المنتجات الوقائية بقوة، أما قطاع الاتصالات فحقق مؤشرات الطلب الأعلى في التاريخ خلال الشهور القليلة الماضية، ليصبح المخرج الوحيد للملتزمين بالعزل المنزلي، في حين أن قطاع الترفيه والألعاب الإلكترونية أصبح المتنفس للكثيرين للمحافظة على بقائهم داخل المنزل.

وقالت دعاء زيدان، المحلل الفنى وخبيرة البورصة المصرية لـــ” اى بى سى بورصة ” ، أن قطاع الاتصالات من اكثر القطاعات الاقتصادية المستفيدة جراء تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19) المستجد  ، نظرا لارتفاع للخدمات العديدة والتى تساهم فى بقاء المواطنيين فى منازلهم مع الاستفادة الكاملة من الخدمات المقدمة دون اختلاط او مزاحمة مما يقلل من فرص الاصابة بالمرض وبالتالى تاتى الزياده فى الطلب على الخدمات المطروحة من القطاع الاكثر استفادة من تلك الازمة العالمية ، الا وهو قطاع الاتصالات.

قطاع الاتصالات استفاد من الآزمة

وأوضحت زيدان أن قطاع الاتصالات استفاد من هذه الازمة، حيث شهد نموا في معدلات نقل البيانات وزيادة في مشتركي الانترنت والخدمات الرقمية عالميا بالإضافة إلى تضاعف عدد المستخدمين للانترنت، وانتشار التطبيقات الالكترونية وعلي راسها المدفوعات الالكترونية وزيادة استخدام ماكينات ATM وخدمات الموبايل بانكينج وتحويل الاموال عبر الموبايل وخدمات تصفح المواقع الاخبارية والترفيه واليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي.

وهذا أدى إلى تضاعف حجم نقل البيانات والتصفح سواء محليًا أو عالميًا والاستخدامات الإلكترونية التي أتاحتها الحكومة عبر تطبيقات المدفوعات الإلكترونية، حيث أن مصر سبقت بخطوات دول كثيرة في مشروع التحول الرقمي واستطاع القطاع استيعاب الأزمة والضغط علي الشبكات، وقمنا باتخاذ مبادرات كثيرة للتيسير علي المواطنين واتاحة الخدمات للطلاب والاطباء واطقم التمريض مجانا ايضا .

وعلى صعيد متصل، نرى زيادة ملحوظة في أرباح شركات الاتصالات، وحققت شركة فودافون مصر على سبيل المثال لا الحصر إيرادات خلال العام المالي 2019/2020 المنتهي في مارس الماضي بلغت قيمتها 24.8 مليار جنيه ما يعادل 1.5 مليار يورو بنسبة نمو 23.5% عن العام المالي 2019/2018 والذي سجل 18.9 مليار جنيه.

وبحسب نتائج مجموعة فودافون العالمية، فإن الوحدة المصرية سجلت أرباحا قبل خصم الفوائد والضرائب بقيمة 11.4 مليار جنيه مقابل 8.8 مليار جنيه خلال فترة المقارنة بنسبة نمو بلغت 22.4%.

ويشار إلي أن مجموعة فودافون العالمية قد أعلنت منتصف أبريل الماضي عن تمديد مذكرة التفاهم مع شركات الاتصالات السعودية بشأن بيع محتمل لكامل حصتها البالغة 55% في فودافون مصر لها لمدة 90 يوما بسبب تداعيات فيروس كورونا.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.