“داو جونز” يعاني من الهبوطً العنيف بعد تصريحات “باول”

هبط مؤشر داو جونز اليوم الأربعاء مع تحذيرات من رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول حول طريق التعافي الطويل والمؤلم للاقتصاد الأمريكي، وسط استمرار المخاوف حيال عودة الاقتصاد للعمل، وما قد تؤدي إليه من موجة تفشي ثانية لفيروس كورونا.

تراجع مؤشر داو جونز بنسبة 2.46%، بينما تراجع ستاندرد أند بورز500 بنسبة 2.17%، وهبط ناسداك بنسبة 2.14%.

وأوضح “جيروم باول” أن التداعيات الاقتصادية الجسيمة لتفشي فيروس كورونا، قائلًا إن الملامح المستقبلية مع سرعة الانتشار “أسوأ كثيرًا” من أي ركود سابق منذ الحرب العالمية الثانية، ورفض باول دعوات خفض الفائدة لما أدنى الصفر، وقال إن تلك الأداة اثبتت عدم فاعليتها.

قال “باول ” في تعليقات معدة، قد نرى تراجعًا حادًا في النشاط الاقتصادي، والتوظيف، وبالفعل محث الأزمة الوظائف التي خلقها الاقتصاد خلال العقد الماضي ، تسبب انعكاس مسار الاقتصاد في ألم عميق تعجز الكلمات عن وصفه، فحيواتنا معلقة بصدد حالة من عدم اليقين التام.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.