خبراء: انهيار النفط لـ 9 دولارات سيؤدى لإفلاس الكثير من الشركات البترولية

بعد هبوط حاد فى أسعار النفط  والوصول إلى مستوى أدنى من الصفر، ثم تذبذبات عنيفة في أسعارالنفط ،بالتزامن مع تزايد المخاوف لتكرار ما حدث في السابق،ومع استمرار انهيار اسواق النفط من المتوقع افلاس أكثر من 500 شركة.

قال “عاصم منصور” كبير المحللين الاقتصاديين بشركة اوربكس أنه من المتوقع استمراراتساع الفارق بين المعروض النفطى والطلب العالمي بنحو ٣٠ مليون برميل يوميا مما يزيد الضغط على أسعار النفط.

وأشار”منصور” إلى”إى بى سى بورصة” أن اقتراب امتلاء حاويات النفط العالمية قد يدفع الأسعار إلي النطاقات السالبة مرة أخرى.

وأكد”منصور”أن هبوط الأسعار سيشكل ضغظً سالبأ على الشركات العاملة في قطاع البترول وخاصة الشركات الأمريكية في قطاع النفط الصخري حيث أن تكلفة الاستخراج تتراوح ما بين ٣٥ و ٤٠ دولار عكس تكلفة استخراجه في السعودية والذي يتراوح ما بين ٣ و ٨ دولار للبرميل.

وأوضح أن الوضع الحالي قد يؤدي إلى إفلاس الشركات الصغيرة وبدء استحواذ الشركات الكبرى عليها وقد تضطر الحكومة الأمريكية للتدخل لانقاذ قطاع الطاقة.

وقال “نغم محمد” محلل أسواق المال العالمية ومدير شركة Smart Deal” ، أن أغلب الشركات العاملة فى مجال استخراج البترول فى الولايات المتحدة الأمريكية أعلنت افلاسها خلال الفترة الماضية، وأمس شهدنا اعلان شركة “دياموند أوف شور دريلينج” افلاسها نتيجة انهيار أسواق النفط لتصبح ثانى ضحايا الانهيار.

وتوقع”نغم” أن الأزمة مستمرة والبترول فى مرحلة انخفاض ومن الممكن أن نرى سعر البترول مرة أخرى عند مستويات 10و 9 دولار للبرميل.

وأكد “نغم” أن الازمة لن تحل إلا إذا عادة حركة التجارة العالمية، وتبدأ شركات الطيران العمل من جديد وعودة عمل المصانع بكامل طاقتها من جديد.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.