تويوتا

“تويوتا” تعتزم خفض إنتاجها بـ 10% خلال يوليو المقبل

أعلنت شركة “تويوتا” أعتزمها بخفض إنتاجها من السيارات بنسبة 10% خلال يوليو المقبل، وذلك بالتزامن مع استئناف إنتاجها بشكل تدريجي بعد إغلاق مصانعها سابقاً بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، مضيفة بأنه قد يتم إنتاج 71 ألف سيارة في يوليو، وذلك بالمقارنة مع خفض بنسبة 20% في يونيو الماضي.

وأشارت الشركة اليابانية إلى أنه من المتوقع أن يهبط الإنتاج العالمي بنسبة 30% خلال الفترة بين أبريل ويونيو مقارنة بالعام الماضي حين انتجت الشركة حوالي 3.7 مليون سيارة.

الجدير بالذكر أن شركة تويوتا الرائدة في صناعة السيارات أعلنت في وقت سابق بأنه من المتوقع أن يتأثر إنتاج مصانعها في اليابان بسبب تفشي فيروس الكورونا بما قد يكون له تأثير سلبي محتمل على سلاسل الإمدادات خلال الفترة المقبلة.

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.