تقرير التحليل الفنى للأسهم الأمريكية لجلسة الأربعاء 17 يونيو

محمد هشام محلل أسواق المال بايكيوتى جروب

جلسة الأربعاء 17 يونيو

الأسهم الأمريكية تواصل ارتفاعها مدعومة بخطط التحفيز

واصلت عقود الأسهم الأمريكية ارتفاعها في ظل إشارات حول برامج التحفيز التي تدعم آمال تعافي الاقتصاد الأمريكي في أعقاب الضربة القوية التي تلقاها، بسبب انتشار فيروس كورونا حول العالم، ويأتي ذلك على الرغم من ارتفاع قياسي لأعداد الإصابات في عدد من الولايات.

وأغلق مؤشر داو جونز الصناعي تداولات الأمس على ارتفاع بأكثر من 520 نقطة أو بنسبة 2%، فيما أغلق مؤشر ستاندرد آند بورز مرتفعًا بنسبة 1.9%، كذلك أغلق ناسداك 100 مرتفعًا بنسبة 1.8% مقتربًا من أعلى مستوياته القياسية التي سجلها الأسبوع الماضي.

 وقدمت أرقام مبيعات التجزئة الأمريكية دعمًا للأسهم بعد ارتفاعها القوي بنسبة 17.7% في مايو لرقم قياسي، وتأتي تلك الأرقام مع بدء الاقتصاد العودة لنشاطه بعد إغلاق دام لأكثر من شهرين. ويأتي هذا بالإضافة لمقترح إدارة ترامب لتحفيز الاقتصاد بتقديم خطة بنحو 1 تريليون دولار لدعم البنية التحتية.

وعلى الرغم من تحذيرات جيروم باول، رئيس الاحتياطي الفيدرالي أثناء شهادته النصف سنوية أمام الكونجرس من أن التعافي الكامل للاقتصاد لن تحدث قبل أن يكون هناك ثقة من العامة أن الجائحة أصبحت تحت السيطرة، وتستمر شههادة باول لليوم الثاني على التوالي في تمام السادسة مساءً بتوقيت جرينتش.

وفنيًا، لا نزال نحتفظ بوجهة النظر الإيجابية التي تدعم استمرار ارتفاع عقود مؤشر داو جونز للعودة لأعلى مستوياتهه منذ 9 يونيو عند 27,600، في انتظار تجاوز القمة عند 26,400 ومن ثم الانطلاق لأعلى مستوياتها. أما الفشل في تجاوز تلك القمة والتداول دون مستويات الـ 25,900 قد تدفع الأسعار لزيارة مستويات الـ 25,200.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.