بنك أوف أمريكا: يتوقع ارتفاع الذهب لـ مستوي قياسي هذا العام

توقع “بنك أوف أمريكا” أن يرتفع سعر الذهب خلال العام الحالي لأعلى مستوياته على الإطلاق، بدعم قلق المستثمرين بشأن سرعة التعافي الاقتصادي بعد الوباء.

وقال كبير محللي البنك الأمريكي “بول سيانا” في مذكرة للعملاء نشرتها شبكة “سي.إن.بي.سي” الأمريكية، أمس الأربعاء، إن الاتجاه الصعودي في أسعار الذهب يمكن أن يصل إلى قمة عام 2012 عند سعر يتراوح من 1790 إلى 1805 دولار للأوقية في الأسبوع المقبل.

وأضاف “سيانا” إنه إذا تمكن سعر الذهب من تجاوز مستوى المقاومة عند 1800 دولار للأوقية، فإن سعر المعدن النفيس يمكن أن يرتفع إلى أعلى مستوياته على الإطلاق عند 1920.70 دولار للأوقية والمسجل في عام 2011.

وتشر التحليلات الفنية إلى أن سعر الذهب قد يصل لمستوى تاريخي جديد في النصف الثاني من العام الحالي وخاصة في الربع الثالث، بحسب المحلل.

ويرى”سيانا” أن هناك موجة تقود أسعار الذهب إلى 2000 دولار للأوقية بالفعل، مع سيناريو صعودي تراوح بين 2114 دولار إلى 2296 دولار للأوقية.

واستفاد المعدن النفيس مع ارتفاع عدد حالات العدوى بالفيروس المميت في الولايات المتحدة بعد أن أعادت الولايات فتح اقتصاداتها بالإضافة إلى تصاعد التوترات السياسة والعرقية الأمريكية الداخلية والتوترات التجارية مع الصين في الأسابيع الأخيرة.

وانخفض سعر العقود المستقلية لمعدن الذهب تسليم شهر أغسطس بنحو 0.2% إلى مستوى 1770.90 دولار للأوقية.

بينما استقر سعر المعدن الأصفر عند مستوى 1761.71 دولار للأوقية، منخفضًا من مستوى 1779.06 دولارللأوقية المسجل بالأمس وهو أعلى مستوى له منذ أوائل أكتوبر2012.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.