اليورو يرتفع بفضل دعم الاقتصادات المتضررة من كورونا

ارتفع اليورو يوم الخميس، بدعم من خطة للاتحاد الأوروبي بقيمة 750 مليار يورو (826.35 مليار دولار) لدعم اقتصادات التكتل المتضررة من فيروس كورونا المستجد، بيد أن المكاسب كانت محدودة مع تسلل الشكوك بشأن تنفيذ الخطة.

كما كشفت المفوضية الأوروبية النقاب يوم الأربعاء عن خطة لدعم الاقتصادات المتضررة من الجائحة، لتأمل في إنهاء أشهر من الخلاف بشأن كيفية تمويل التعافي وهو ما كشف عن صدوع في أنحاء التكتل الذي يضم 27 دولة.

وارتفع اليورو في أحدث تعاملات بنحو 0.1% ليصل إلى 1.1016 دولار، بعد أن صعد في وقت سابق لأعلى مستوى في شهرين إلى 1.1035 دولار، بينما استقر اليورو مقابل الفرنك السويسري عند 1.0664 على الرغم من أنه صعد في اليوم السابق لأعلى مستوى في نحو 3 أشهر.

فيما استقر مؤشر يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية عند 98.93 إذ تمسكت العملة الأمريكية بمركزها في ظل تيار معاكس بين تزايد التوتر بين الصين والولايات المتحدة والتفاؤل بشأن تعافي النمو العالمي مع إعادة فتح الاقتصادات.

وكان اليوان محايدا في تعاملات السوق الخارجية، بيد أنه ظل قريبا من المستوى القياسي المنخفض البالغ 7.1965 الذي نزل إليه في اليوم السابق.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.