النفط يتراجع بأكثر من 3% مع رفض السعودية تخفيض الإنتاج في يوليو  

قال الأمير “عبد العزيز بن سلمان” وزير الطاقة السعودي في مؤتمر صحفي إن الرياض والكويت والإمارات لن يقوموا بتخفيض 1.18 مليون برميل يومياً من الإنتاج طواعيةً في يوليو كما يحدث هذا الشهر.

وتأثر سوق النفط سلباً بتقارير بشأن عودة الإنتاج في ثاني أكبر حقل للنفط في ليبيا، بالإضافة إلى توقعات انتهاء الخفض التطوعي الإضافي لبعض الدول في منظمة أوبك.

وسجلت أسعار النفط انخفاض بأكثر من 3% عند تسوية تعاملات اليوم الإثنين، مع اعتزام السعودية عدم إجراء تخفيضات طوعية في الشهر المقبل بعد تمديد اتفاق خفض الإمدادات من جانب المنتجين الرئيسيين لمدة شهر إضافي.

وكانت منظمة “الأوبك” اتفقت في عطلة نهاية الأسبوع الماضي، على تمديد اتفاق خفض الإمدادات بوتيرة قياسية تبلغ 9.7 مليون برميل يومياً حتى نهاية يوليو المقبل.

وتخلى النفط عن مكاسبه المسجلة في وقت سابق من التعاملات، حيث إن التفاؤل بشأن صفقة كبار منتجي الخام لتمديد اتفاق خفض الإمدادات قد مهد الطريق أمام خيبة أمل إزاء عدم تمديد الاتفاق لما بعد نهاية يوليو.

ومع ذلك، تظل الدول التي لم تمتثل لاتفاق خفض الإمدادات قيد المراقبة، حيث من المقرر أن تقوم بتعويض الخفض المطلوب لمدة شهرين إضافيين.

وعند التسوية، سجل سعر العقود المستقبلية لخام نايمكس الأمريكي تسليم شهر يوليو 38.19 دولار للبرميل بخسائر تصل إلى 3.4%.

وتراجع سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر أغسطس بأكثر من 5.3% ليهبط إلى 40.82 دولار للبرميل.

وكان خامي برنت ونايمكس قد تجاوزا مستوى 43 و40 دولاراً للبرميل على الترتيب في وقت مبكر من التداولات، ليلامس كلا الخامين أعلى مستوياتهما منذ تعاملات 6 مارس.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.