“المشاط” تبحث مع السفير الألماني الإسراع في إجراءات مبادلة الديون

عقدت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولى، اجتماعا عبر “الفيديو كونفرانس” مع الدكتور سيريل جان نون، السفير الألماني بالقاهرة، بحثت خلاله سبل تعزيز العلاقات الإقتصادية والإسراع في إجراءات المرحلة الثالثة من مبادلة الديون بين البلدين.

وزيرة التعاون الدولي: وصلت حجم محفظة التعاون بين البلدين لـ1.7 مليار يورو

وأكدت “المشاط” خلال الإجتماع، على ضرورة التعاون الإنمائى بين مصر والمانيا فى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، والذى يعد من أفضل أشكال التعاون التنموي مع شركاء مصر في التنمية من حيث التوافق مع أولويات الحكومة المصرية، حيث وصلت حجم محفظة التعاون إلى نحو 1.7 مليار يورو، تضمنت 48 مشروعا أبرزها إعادة تأهيل المحطات الكهرومائية، والصرف الصحي، إضافة إلى مشروعات يجرى تنفيذها لتحسين خدمات مياه الشرب والصرف الصحي، والبنية التحتية، وتحسين الخدمات العامة، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

ولفتت وزيرة التعاون الدولي خلال الإجتماع، إلى أن الاصلاحات المالية والنقدية التى قامت بها الحكومة المصرية من خلال برنامج الاصلاح الاقتصادى ساعدت الحكومة المصرية على مواجهة الآثار الاقتصادية والاجتماعية السلبية لفيروس كورونا، مؤكدة أهمية الاسراع فى انهاء اجراءات المرحلة الثالثة من برنامج مبادلة الديون المصرية الالمانية خلال المرحلة المقبلة.

السفير الألماني بالقاهرة: مصر استطاعت تقديم تجربة جيدة في الاجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا

ومن جانبه، أشاد السفير الألمانى لدى القاهرة باستراتيجية وزارة التعاون الدولى الجديدة للشراكة مع مؤسسات التمويل الدولية المبنية على 3 محاور رئيسية هي المواطن محور الاهتمام والمشروعات الجارية والهدف هو القوة الدافعة، ودورها فى سرد المشاركات الدولية من أجل تسليط الضوء على الشراكة التنموية وتأثيرها على المواطن ودورها فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وأضاف السفير أن مصر استطاعت تقديم تجربة جيدة في الاجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا وما تتخذه من اجراءات لاعادة البناء لمرحلة ما بعد انتهاء الوباء.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.