الأسهم اليابانية تتراجع مع تنامي المخاوف من موجات جديدة لإصابات كورونا

تراجعت الأسهم اليابانية اليوم، من أعلى مستوى في شهرين جراء مخاوف من موجات جديدة من الإصابات بفيروس كورونا قوضت التفاؤل الأخير بشأن إعادة فتح اقتصادات.

وفقد المؤشر نيكي 0.12% إلى 20366.48 نقطة بعد يوم من تسجيل ذروة شهرين، فيما ارتفع المؤشر 18.7% من أقل مستوى بلغه في 19 مارس.

ونزل سهم شركة تويوتا للسيارات، أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان، اثنين بالمئة بعد أن حذرت من أن أرباح التشغيل ستنخفض بنحو 80 بالمئة في السنة المالية الحالية.

وتحسنت ثقة المستثمرين مع تخفيف مزيد من الحكومات إجراءات مكافحة فيروس كورونا ومحاولة إعادة الاقتصاد للعمل من جديد ولكن أنباء زيادة حالات الإصابة في دول بدا أنها احتوت المرض مثل الصين وكوريا الجنوبية وألمانيا قوض التفاؤل.

ونزل سهم بريدجستون أربعة بالمئة بعد أن أعلنت شركة صناعة الإطارات انخفاض صافي الأرباح 65 بالمئة في الفترة من يناير إلى مارس مقارنة بها قبل عام وسحبت توقعاتها السنوية.

ونزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.26 في المئة إلى 1476.72 نقطة.

 

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.