الأسهم الأوروبية تتراجع عند الإغلاق مع تزايد مخاوف كورونا

تراجعت مؤشرات الأسهم الأوروبية في نهاية تعاملات اليوم، تزامناً المخاوف المتعلقة بوباء كورونا على معنويات المستثمرين، وبالتزامن مع قوة اليورو.

وتراجعت أسهم النفط والغاز بأكثر من 2% لتقود خسائر القطاعات الأوروبية عدا قطاع الخدمات المالية الذي ارتفع وحيداً.

ويسيطر القلق مجدداً على المستثمرين بشأن الوباء، وخاصةً داخل الولايات المتحدة، حيث أصاب فيروس كورونا أكثر من 3.8 مليون شخص وأودى بحياة 142 ألف أمريكي.

وتصاعدت التوترات بين الولايات المتحدة والصين مع إغلاق الأولى للقنصلية الصينية في مدينة “هيوستن” وسط تهديدات من بكين باتخاذ إجراءات مضادة.

وتتجاوز مخاوف المستثمرين التفاؤل الذي أعقب التوصل إلى اتفاق تاريخي حول صندوق التعافي والمصمم لتوفير 750 مليار يورو من أجل دعم الدول المتضررة من الوباء.

وعند الإغلاق، انخفض مؤشر “ستوكس 600” بنحو 0.9% إلى 373.4 نقطة، كما هبط المؤشر البريطاني “فوتسي” بنحو 1% إلى 6207.1 نقطة.

وتراجع المؤشر الألماني “داكس” بنحو 0.5% مسجلاً 13104.2 نقطة، في حين شهد المؤشر الفرنسي “كاك” هبوطاً يصل إلى 1.3% لينخفض إلى مستوى 5037.1 نقطة.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.