الأسهم الأوروبية تتراجع بعد إقرار قانون الأمن القومي الصيني

تراجعت الأسهم الأوروبية يوم الجمعة إذ حول المتعاملون في السوق تركيزهم إلى رد فعل واشنطن على موافقة البرلمان الصيني على قانون للأمن القومي لهونج كونج، لكن المؤشرات الرئيسية تتجه لاختتام مايو على مكاسب قوية.

وبحلول الساعة 07:09 بتوقيت جرينتش، هبط المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية بنسبة 0.9%، فيما من المقرر أن يعلن الرئيس دونالد ترامب عن خطوات سياسته التي قد تؤدي لتصعيد التوتر بين واشنطن وبكين.

ونزلت أسهم شركات صناعة السيارات ومكوناتها، وذلك بنزول مؤشرها 2.5%، في حين تراجع مؤشرا قطاعي السفر والترفيه والبنوك أكثر من 2% لكل منهما.

لكن خروج عدة دول من إجراءات العزل العام والآمال في تعاف اقتصادي عالمي مع إطلاق صانعي السياسات لبرامج تحفيز وضعت المؤشر ستوكس 600 على مسار تحقيق مكسب شهري بنسبة 3.6%.

كما هبط سهم هوجو بوس بنحو 4.4% بعد أن خفض جيفريز توصيته للسهم إلى احتفاظ، بينما تراجع سهم رينو بنسبة 4.5% بفعل أنباء عن أنها دشنت محادثات مع نقابات عمال لإعادة هيكلة عدة مصانع للسيارات في فرنسا وتأكيدها خطة لخفض 15 ألف وظيفة عالميا.

وارتفع سهم شركة صناعة القهوة جيه.دي.إي بيتس، إحدى الشركات الكبيرة القليلة التي طرحت أسهمها خلال أزمة فيروس كورونا المستجد، بنسبة 11.3% عند بدء التداول على السهم في يورونكست في أمستردام.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.