الأرجنتين تقترح قانوناً جديداً لمنع استخدام الأراضي المحروقة لأغراض خاصة

 قام نواب الأكثرية في الأرجنتين، بتقدبم اقتراح لقانون جديدة لمنع استخدام الأراضي لمدة 60 عاماً، بمعني عدم حدوث تغير في استخدام الأراضي المحروقة، في وقت تسبب فيه موجة الحرائق التي تشهدها البلاد أضراراً كبيرة.

وقال النائب “ماركوس كليري” الذي يقف وراء تقديم اقتراح القانون إلى مجلس النواب “نريد وقف هذه الإبادة البيئية ومنع تجدُّد هذه المآسي”.

وينص القانون على حظر تغيير استخدام المساحات المحترقة لمدة 60 عاماً في الغابات الطبيعية أو المزروعة ، والمناطق المحمية والأراضي الرطبة ، و 30 عامًا لمناطق الرعي والنباتات الشجيرة.

كما صرح “ليوناردو غروسو” المسؤول عن لجنة الموارد الطبيعية في مجلس النواب “نريد معالجة أحد أسباب الحرائق وهو سوق العقارات. فقد لاحظنا أن الأحياء الخاصة والمنازل الثانية تتكاثر في السنوات التي تعقب الحرائق”.

ويآتى هذه الإقتراح في وقت أصيبت المناطق الجبلية في محافظة كوردوبا بأضرار كبيرة جرّاء الحرائق عقب ثمانية أشهر لم تشهد هطول أمطار.

وفقاً لبيانات الهيئة الوطنية لإدارة الحرائق، أنه منذ بداية السنة، أتت النيران على نحو 435 ألف هكتار في 12 مقاطعة أرجنتينية

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.