استقرار الذهب وسط شهية للمخاطرة بفضل لقاح محتمل

تخلى الذهب عن مكاسبه المبكرة يوم الثلاثاء ليجري تداوله دون تغير يذكر دون ذروة سبع سنوات ونصف التي سجلها في الجلسة السابقة، مع تحسن الشهية للمخاطرة بفضل بيانات مبكرة واعدة للقاح محتمل لفيروس كورونا المستجد.

وبحلول الساعة 06:50 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب مستقرا عند 1731.50 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد ارتفاعه 0.5% في وقت سابق من يوم الثلاثاء بفعل تجدد توترات التجارة الأمريكية الصينية وإجراءات التحفيز العالمية، ونزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة بنسبة 0.1% لتصل إلى 1733.30 دولار.

اما بالنسبة للمعادن النفيسة، ارتفع البلاديوم بنسبة 0.7% ليصل إلى 2026.88 دولار للأوقية، بعد أن قفز أكثر من 9% خلال معاملات يوم الاثنين، في حين نزل البلاتين بنسبة 0.4% مسجلاً 814.67 دولار، كما انخفضت الفضة بنسبة 0.7% لتصل إلى 17.05 دولار للأوقية.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.