استئناف فرنسا وإسبانيا حركة المرور بعد إعادة فتح الحدود

استؤنفت حركة المرور يوم الأحد بين فرنسا وإسبانيا التي أعادت فتح حدودها مع إنهاء حالة التأهب والعزل التي استمرت لنحو 100 يوم للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وكانت الحكومة قد فرضت حالة التأهب حينها لمكافحة تفشي الفيروس الذي أودى حتى الآن بحياة 28,322 شخصا في أحد أكثر البلاد تضرراً من الوباء.

ولم ينقطع مرور السيارات، حيث فُتحت الحدود منذ منتصف ليل السبت، وأصبح بإمكان رعايا الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء في منطقة شينغن الآن دخول إسبانيا بحرية دون الحاجة للخضوع إلى الحجر الصحي لمدة 14 يوماً.

وستفتح إسبانيا حدودها في الأول من يوليو أمام جميع الجنسيات، في محاولة لإنقاذ ما تبقى من الموسم السياحي، وتوفر السياحة، عماد الاقتصاد الإسباني، نحو 12% من ناتج البلاد المحلي الإجمالي.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.