أمريكا.. أكبر هبوط للإنتاج الصناعي منذ عام 1919

تراجع الإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة الأمريكية في أكبر هبوط على الإطلاق خلال الشهر الماضي، مع هبوط تاريخي في إنتاج الصناعات التحويلية.

وكشفت البيانات الصادرة عن الإحتياطي الفيدرالي اليوم الجمعة، عن انخفاض الإنتاج الصناعي الأمريكي بنسبة 11.2 % خلال أبريل المنقضى، مقارنة مع انخفاض 4.5% في الشهرالسابق له.

كما تعد قراءة المؤشر خلال الشهر الماضي هي أكبر انخفاض شهري في 101 عام من تاريخ رصد المؤشر.

والجدير بالذكر أن تقديرات المحللين كانت تشير إلى تراجع الإنتاج الصناعي في أكبراقتصاد في العالم بنحو 11.3% خلال الشهر الماضى.

وأظهرت البيانات تراجع إنتاج الصناعات التحويلية بنسبة 13.7% خلال الشهر الماضي.

وهبط إنتاج قطاع المرافق بنحو 0.9%، وانخفض إنتاج قطاع التعدين الأمريكي بنسبة 6.1% خلال أبريل على أساس شهري.

وتراجع الإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة على أساس سنوى خلال الشهر الماضي بنحو 15% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019.

وأوضح التقرير أن مؤشر استغلال القدرة الصناعية تراجع إلى 64.9% خلال الشهر الماضي، مقارنة مع نمو 73.2% في شهر مارس السابق له.

وأشار البيان قراءة الشهر الماضي إلى أزمة فيروس كورونا التى أدت إلى إبطاء أو تعليق الإنتاج في العديد من المصانع في ظل عمليات الإغلاق المفروضة.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.