بسبب كورونا.. الإنتاج الصناعي في ألمانيا يسجل أسوأ هبوط له فى التاريخ

أظهرت بيانات اقتصادية، أن الإنتاج الصناعي في ألمانيا هبط بشكل هو الأسوأ في تاريخ البلاد، من جراء جائحة فيروس كورونا المستجد الذي أحدث شللا على مستوى العالم، مع وصف شهر أبريل الماضي بالأسوأ على الإطلاق في تاريخ الإنتاج الصناعى الإنتاج لألمانيا.

وأثرت كورونا بشكل كبيرة على الإنتاج الصناعي في البلد الذي يعد واحدا من أبرز المحركات الاقتصادية لمنطقة اليورو الأوروبية.

وهبط إنتاج الصناعة في ألمانيا بـ17.9%، خلال أبريل المنصرم، مقارنة بالشهر الذي سبقه، بينما كان مارس قد شهد تراجعا بـ8.9%، قياسا بما كان عليه الحال في سنة 2019.

وكشف مكتب الإحصاءات الألماني أن الإنتاج الصناعي انخفض بـ25.3%، وهو أسوأ أداء منذ اعتماد مبدأ التحليل بالسلاسل الزمنية في سنة 1991.

وعلى أساس شهرى تم تسجيل أسوأ تراجع صناعي في قطاع السيارات، حيث وصل الانخفاض إلى 74.6%.

كما أظهرت البيانات السابقة، انخفاض الطلب على السلع الألمانية بـ25.8%، على أساس شهري، أي أن الوضع هو الأسوأ منذ بدء الرصد في هذا المجال، سنة 1991.

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.