أسعار الذهب

أسعار الذهب متذبذبة مابين البيانات السلبية الأمريكية وعلاج جيلياد

يتشبث الذهب خلال تدولات جانبية اليوم الاربعاء،ببعض المكاسب التي حققها، قبل قرار الفيدرالي بشأن معدلات الفائدة، وبرامج التيسير النقدي الأخيرة

سجلت تحركات الذهب في المعاملات الفورية، أعلى مقاومة معتبرة عند 1,709 دولار للأوقية وفقا لتحليل الفنى، وهي مستوى فيبوناشي 38.2% لأسبوع، وتتلقى دعم من المتوسط المتحرك لـ 10 أيام، والمتوسط المتحرك البسيط لـ 5-1 ساعة، والبولنجر باند لـ 15 دقيقة، وغيرها

ويوجد كلاستر آخر ينتظر السعر عند 1,704، وهو نقطة محورية للمقاومة الأولى

ويتحقق هدف الذهب الأول عند 1,719، والهدف الثاني عند مستوى فيبو 161.8% لسعر 1,732 دولار،هذا بالطبع في حال لم يأت أي مفاجأت جديدة تدمر التحليل الفني

ويظل الذهب تحت ضغوط من وطأة التفاؤل حيال عودة الأنشطة الاقتصادية لوضعها الطبيعى، بالتزامن مع تزايد حالات الإصابة 3 مليون حول العالم، من ضمنهم مليون بالولايات المتحدة، واستمرار عدد الوفيات في التزايد، واستمرار فقر نظم ومسوح الاختبارات، وعدم وجود خطة واضحة تضمن عدم تفشي الفيروس مرة أخرى، وتحذيرات من أنتوني فاوتشي، مدير معهد أمراض الحساسية والأمر المعدية، من أن الخريف سيكون قبيح

قال “كارستن مينكي” محلل يوليوس أن  بعض الدول تخطط لتيسير قيود الإغلاق، وهذا ما يضغط على تحركات الذهب على الجانب الأساسي، وهناك الكثير لدعم الطلب على الذهب باعتباره ملاذ آمن، ولكن لا تكون حالة شراء قوية، رغم عدم اليقين المحيط بالفيروس. وتظل الأسعار قوية عند مستوى 1,700 دولار للأوقية

 قال “ستيفين إنز” أن تراجع الذهب سيكون دومًا محدود، بالنظر لفرصته الأفضل كمخزن للقيمة مع بقاء معدلات الفائدة عند أو أسفل الصفر

Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook
Share on email
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on facebook

مقالات و وجهات نظر

أخر الأخبار

أشترك في النشرة البريدية

نقدمها لكم يوميًا من الأحد إلي الخميس في تمام الساعة التاسعة صباحاً.